التداول اليومي على بينانس فهم سوق بينانس واستراتيجيات التداول Binance

0 2٬442

شهد سوق العملات الرقمية المشفرة في الآونة الأخيرة نمو هائل وشهرة واسعة، وتعد منصة بينانس واحدة من أبرز وأهم المنصات الرقمية التي تقدم خدمات التداول في سوق العملات الرقمية، كما يعد التداول اليومي على بينانس من أكثر الأنشطة الشائعة بين مختلف المستثمرين، ويعكس هذا النهج العديد من الاستراتيجيات المختلفة وفهم أشمل للأسواق المالية، لذا نقوم بفحص كل ما يتعلق بالتداول اليومي بداية من فهم السوق بشكل عام وحتى استراتيجيات التداول.

ما هو التداول اليومي؟

التداول اليومي للعملات الرقمية عبارة عن استراتيجية تداول تشمل الدخول في الصفقات والخروج منها في اليوم ذاته، بما أن عملية التداول تحدث في نفس اليوم، فتلك الاستراتيجية يمكننا تسميتها أيضاً بالتداول خلال اليوم.

ويهدف المتداولين باستخدام تلك الاستراتيجية باتباعها للحصول على الأموال والأرباح من المتغيرات اليومية في سعر الأداة المالية.

ويعود أصل مصطلح التداول اليومي إلى سوق الأسهم، حيث يتم فتح التداول خلال أيام العمل خلال الأسبوع فقط، وضمن هذا السياق، لا يترك المتداولون اليوميون الصفقات التي تفتح خلال الليل، لأنهم يستهدفون استغلال حركة الأسعار على مدار اليوم.

قد يهمك أيضًا:

شرح منصة Evest دليل تداول الأسهم للمبتدئين|| تقييم التداول على إيفست

تحليل التداول في سوق Binance

التداول اليومي علي بينانس
استراتيجيات التداول الناجحة

من المهم قبل إجراء التداول في بينانس اليومي إلقاء نظرة عامة على الأسواق، والإطلاع على بيانات التداول، لفهم العملات الرائجة، وما هي أكبر عملة رابحة، وأعلى العملات وفق حجم التداول، وذلك وفق طريقتين:

تحليل العملات المشفرة وسوق بينانس

  • من المهم والضروري فهم العملات المشفرة، وطريقة عمل سوق بينانس.
  • العملات المشفرة هي العملات الرقمية المشفرة بتقنيات التشفير والكتلة.
  • بينما منصة بينانس هي أحد منصات التداول المعروفة عالمياً، التي تتيح للعديد من المستثمرين التداول من خلال مجموعة واسعة من العملات المشفرة.

التحليل الفني والأساسي

من ضمن طرق فهم سوق التداول والعملات هي إجراء تحليل فني وأساسي:

  • حيث يرتكز التحليل الفني على دراسة الرسوم البيانية، والأنماط المختلفة لتوقعات حركة الأسعار.
  • بينما يستند التحليل الأساسي على تقييم العوامل الإقتصادية، وكافة المؤشرات الأساسية التي تحدد قيمة العملات الحقيقية.

استراتيجيات التداول اليومي على بينانس

من أهم استراتيجيات التداول اليومي:

المضاربة السريعة

وتعد من أهم الإستراتيجيات التي تستخدم بشكل شائع بين المتداولين اليوميين، وتتضمن استغلال حركات السوق الصغيرة التي تتم خلال مدة زمنية قصيرة، تشتمل ثغرات منها:

  • السيولة.
  • الفرق بين أسعار الطلب والعرض.

التداول النطاقي

  • تتضمن تلك الاستراتيجية تحليل مخططات حركات الأسعار، إلى جانب النظر لمستويات الدعم والمقاومة.
  • وبالتالي يبحث المتداول اليومي عن نطاقات الأسعار داخل هيكل السوق، ويبتكر أفكار للتداول بناءً على تلك النطاقات.
  • وتناسب تلك الاستراتيجية المبتدئين في التداول اليومي على بينانس، ولكنها تتطلب فهم جيد لمخططات حركة الأسعار ومستويات الدعم والمقاومة.

استراتيجية التداول مرتفع التواتر

  • يتضمن هذا التداول تطوير خوارزميات روبوتات تداول، يمكنها الدخول بشكل سريع في صفقات والخروج منها على مدار وقت قصير.
  • وعلى الرغم من أن تلك الاستراتيجية مغرية وقد تؤدي إلى الكثير من الأرباح، إلا إنها معقدة نسبياً لأنها تتطلب العديد من الاختبارات الرجعية للخوارزميات، إلى جانب متابعتها وتعديلها حتى تتكيف مع ظروف تغير السوق بشكل مستمر.
  • وبالتالي فهو يتطلب أيضاً فهماً لمبادئ السوق المتقدمة، ومعرفة بعلوم الكمبيوتر والرياضيات، ومن ثم يمكننا القول أنه يناسب المتداولين المتقدمين.

التداول بالأخبار

  • بعض المتداولون يعتمدوا على أخبار السوق في اتخاذ قرارات التداول اليومي.
  • مما يتطلب متابعة قوية لأخبار العملات المشفرة، والتفاعل معها بسرعة للإستفادة من المتغيرات السريعة الفجائية في حركة الأسعار.

قد يهمك أيضًا:

انشاء حساب محفظة MetaMask دليل الاستخدام للمبتدئين

أخطاء التداول اليومي على بينانس وكيفية تجنبها

عند البدء في تداول العملات الرقمية للمبتدئين بشكل خاص، يجب الإطلاع على كافة الأخطاء الشائعة التي يشير إليها معظم رواد هذا المجال، وتجنب الوقوع فيها، ومن أبرز تلك الأخطاء:

التسرع في التداول

  • بمجرد أن يسمع الأشخاص عن التداول اليومي والعملات الرقمية، يشرعون فوراً في الدخول لعالم التداول بدون فهم للسوق.
  • ولكن لا يمكن اعتبار تلك الطريقة مستدامة للربح، وإن كانت بعض التداولات مربحة، إلا أن أكثرها لن يكون كذلك.
  • ولتجنب ذلك يجب دراسة السوق بشكل جيد والتمرن بشكل مستمر على حسابات تجريبية، مما يساعدك على فهم كيفية عمل السوق وتطوير طريقة التداول لديك.

التداول بدون تخطيط

  • حيث تساعدك وجود خطة تداول على معرفة متى تفتح التداول اليومي، وماذا تتداول، وطول المدة التي تتداول خلالها، ومتى تتوقف؟
  • تساعدك الخطة أيضاً على تحديد المؤشرات الفنية التي تستخدمها، لذا يجب تحديد استراتيجية وخطة جيدة قبل البدء لتجنب الخسائر.

عدم استخدام وقف الخسارة وتجاهل إدارة الخطر

  • الجدير بالذكر أن عدم تحديد مستويات وقف الخسارة وإتباع إدارة فعالة لرأس المال، يؤدي إلى خسائر فادحة.
  • إلى جانب ذلك يساعدك ذلك على البقاء آمنًا في حالة حدوث إنهيار مفاجئ.
  • وهذا الإنهيار المفاجئ بتمثل في ارتفاع سعر ورقة مالية أو انخفاضها بشدة خلال فترة قصيرة، ولتجنب ذلك الموقف عليك إعداد وقف الخسارة عند البدء في التداول.

التداول الزائدي

  • وهو التداول الذي يستند إلى العواطف، لأن قرارات التداول تحتاج إلى تحليل واقعي للسوق.

أبرز تطورات عالم التداول

  • ظهور تكنولوجيا تقنية البلوكتشين التي يتوقع أن يكون لها تأثير كبير على مستقبل التداول، ومن المهم أن تكون على إطلاع كبير في هذا المجال.
  • أيضاً مع زيادة شعبية العملات المشفرة، من المهم أن يكون لجانب التنظيم والأمان إهتمام كبير.
  • يجب على كل كل متداول التأكد من التزام منصة التداول التي يستخدمها، بشكل كبير باللوائح وتوفر قاعدة أمان قوية.

وفي الختام يمكننا القول أن التداول اليومي على بينانس كما ذكرنا على موقعنا Tich cheap، يمكن أن يكون تحدياً مثيراً وفرصة كبيرة في الوقت ذاته للحصول على أرباح كبيرة، وعلى الرغم من ذلك على المتداول أن يكون على علم كبير بطاقة المخاطر المحتملة، واستثمار الكثير من الوقت في فهم أساسيات السوق وتطبيق الاستراتيجيات الفعالة في عملية التداول.

وللاطلاع على المزيد زر قناتنا على الواتس أب من هنا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.